معلومات عامة



التربية بالحوار : فاطمة حافظ


ملخص كتاب التربية بالحوار
د/ عبد الرحمن النحلاوي




   

التربية بالحوار
التربية بالحوار - من أساليب التربية الإسلامية -


الحوار هو أسلوب من أساليب التربية قديما وحديثا في آن واحد وهوطريقة راقية من طرق التربية والتعليم والتهذيب والحضارة ، وبه ينمى العقل ويوجه التفكير ، وبه تتصادم الأفكار لتصل بعد التصادم إلى الحقيقه الرائعة كالغيوم الخيرة يلتقي سالبها بموجبها فتشحنها كهرباء البرق فتزمجر رعودها وتهطل بالخير المنسكب 0
  وايمانا منا بأهمية الحوار في حياة الفرد والمجتمعات فقد قمت بتلخيص كتاب التربية بالحوار للدكتور /عبد الرحمن النحلاي ويتناول هذا الكتاب المعنى اللغوي والتربوي للحوار وتعريفيه القرآني والنبوي، والعناصر التربوية للحوارين القرآني والنبوي، ويحلل مثالين منهما.
ويصنف الحوارين القرآني والنبوي إلى حوار برهاني وحوار وصفي ويعرفهما.
ويبين أشكال الحوار القرآني القصصي ويعرفه، ويبحث في الحوار في قصة يوسف مثالاً للحوار في القصة الطويلة، بمشاهدها الثمانية، في المؤامرة والمحنة الأولى، ثم المحنة الثانية في منزل عزيز مصر، وتسامر النساء من وراء الكواليس، ومع يوسف والسجناء، وانفراج المحنة، ومع ملك مصر في قصره، ومحاكمة امرأة العزيز.
ويعطي مثالاً وتحليلاً للحوار في القصة القصيرة، فيعرض الحوار الخطابي وأشكاله، ويمثل للحوار التعريضي من السنة النبوية ويبين أهدافه، ويضرب أمثلة للحوار التعليمي، وفيها الحوار القرآني والنبوي التنبيهيان، ويحللهما.
ويتناول أهداف الحوار القرآني التربوية، بأنواعه الخطابي التعبدي وشروطه وآدابه، والخطابي الموجه إلى النبي لإشعاره بمسؤولية التبليغ، وتحديد طبيعة دعوته ومهمته، والإجابة عن أسئلة السائلين، والرد على المشركين والمنافقين وأهل الكتاب، والحوار الموجه إلى المؤمنين لتقوية إيمانهم، وتذكيرهم بفضل الله ونصره ودعوتهم إلى السلم وإلى تكوين المجتمع المسلم، والاستعانة بالصبر والصلاة، وتهذيب الأخلاق، ونهيهم عن الولاء لليهود والنصارى، وغير المؤمنين، أو طاعتهم، والحوار الموجه إلى الناس لدعوتهم إلى التقوى، والتوحيد والإيمان بالبعث، وتحذيرهم من البغي
ويتناول أخيراً التحليل النفسي والآثار التربوية للحوار القرآني.
كان هذا ملخصا  شاملا لموضوعات الكتاب وسوف نتناول كل فصل بشيء من التفصيل حيث أن الكتاب يتكون من سبعة فصول ، وكل فصل قد تناول محورا مهما من محاور التربية0






الفصل الأول:  المعنى  اللغوي والتربوي للحوار وتعريف الحوار القرآني

الحوار لغة: المحاورة : المجاوبة ، والحوار : التجاوب كما جاء في مختار الصحاح 0
الحوا اصطلاحاً:  تعليم الناشئ عن طريق التجاوب معه ، بعد تحضير الأسئلة تحضيرا يجعل  كل سؤال يبنى على الجواب المأخوذ من المتعلم ، على نحو يشعر المتعلم بأن النتائج التي توصل اليها ليست جديدة عليه0 وقد سبق القرآن والسنة إلى أسلوب الحوار بشتى أشكاله وصيغه0
تعريف الحوار القرآني والنبوي:
هو كل نداء أوخطاب أو سؤال يوجهه القرآن أو السنة  الى منادى أو مخاطبين ، حول أمر هام لتحقيق هدف معين أو القيام بسلوك فكري أو اعتقادي أو اجتماعي أو أخلاقي أو تعبدي مع التقدير لاستجابة المخاطب وتجاوبه النفسي0
العناصر التربوية والمراحل التي يتكون منها الحوار القرآني والنبوي
1-    أسئلة أ و تقرير معلومات تثير عند المتعلم التساؤل ليعطي رأيه حول الموضوع الذي يراد مناقشته0
2-    أسئلة أو تقرير معلومات تبين للمتعلم أن ما أدلى به في جوابه يؤدي الى أفكار خاطئة أو ناقصة ، تشعره بالخطأ ونقص المعلومات ليصبح مستعدا لتلقي المعلومات الصحيحة التي يراد القاؤها اليه مشتاقا اليها0
3-    تقرير المعلومات التي يراد هداية المخاطب اليها والعمل بها0


الفصل الثاني: تصنيف الحوار القرآني والنبوي وبعض أنواعه

يمكننا تصنيف الحوار الى عدة أنواع:
    النوع الأول: الحوار البرهاني: سمي بذلك لأنه بمجموع أسئلته وأجوبتها يؤلف برهانا منطقيا يلزم   المخاطب ( أو المخاطبين) الاقرار بالأمر الذي صيغ الحوار من أجل اقناعهم به وهدايتهم اليه0
ومثال ذلك قوله تعالى: ( أم خلقوا من غير شيء) ، ( أم هم الخالقون) الطور آيه (52/35)
النوع الثاني: الحوار الوصفي:
تعريفه: هو حوار بين طرفين أو أكثر ، يصف الحاله النفسية لبعض المتحاورين ، أو يشعر السامع والقاريء بها ، بقصد هدايته إلى الاقتداء بالصالحين والابتعاد عن سلوك الشريرين الذي أودى بهم الى هذا الندم والعذاب النفسي والجسدي0


الفصل الثالث: الحوار القرآني القصصي

تعريف الحوار القرآني القصصي: هو حديث يجري على شكل سؤال وجواب بين شخصيات القصة الذين يقومون بأهم أحداثها، أو تتمثل فيهم تلك الأحداث والمفاجآت أو تجري عليهم المآسي والآلآم التي تتميز بها القصة0
أشكال الحوار القصصي:
1-    الحوار في القصة الطويلة0 كما في قصة يوسف عليه السلام
2-    الحوار في القصة القصيرة 0 كما في قصة شعيب عليه السلام مع أهل مدين

الفصل الرابع: الحوار الخطابي

تعريفه: هو كل خطاب أو نداء ، أو سؤال يوجهه القرآن إلى عباد الله أو الى رسول الله صلى الله عليه وسلم ، أو غيرهم من الناس ، ليحضهم على تلبيته أو الاجابة عليه ، أو ليلفت عقولهم وأفئدتهم لأمر يهمهم ، أو لينبههم إلى سلوك شائن يقوم به المنحرفون ليجتنبه المؤمنون، أو ليذكرهم بفضل الله ونعمه عليهم فيشكروه0

أشكال الحوار الخطابي في القرآن:
أ‌-       الحوار التعبدي
ب‌-   خطاب الحق جل جلاله لنبيه محمد صلى الله عليه وسلم
ت‌-   خطاب الله عز وجل للمؤمنين من أمر ونهي وبيان حكم0
ث‌-   الخطاب الموجه الى الناس
ج‌-    الحوار الخطابي التذكيري


الفصل الخامس: الحوار التعليمي

يحتوي الحوار التعليمي على عدة صيغ كما يلي:
أ‌-       الصيغة الأولى : يطرح فيها المربي على المتعلمين سؤالا وهو يعرف أن  إجابتهم  ستأتي وفق  خبراتهم الناقصة في موضوع الجواب الذي يريد شرحه لهم ، ثم يعرض عليهم الجواب الذي يريد شرحه لهم، ثم يعرض عليهم الجواب الصحيح بعد أخذ جوابهم : مثالها : مارواه الإمام مسلم عن أبي هريرة : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
" أتدرون من المفلس؟"
– قالوا: المفلس فينا من لا درهم له ولا متاع
_ فقال صلى الله عليه وسلم: إن المفلس من أمتي من يأتي يوم القيامة بصلاة وصيام وزكاة ، ويأتي وقد شتم هذا ، وقذف هذا ، وأكل مال هذا ، وسفك دم هذا، وضرب هذا، فيعطى هذا من حسناته، وهذا من حسناته ، فإن فنيت حسناته قبل أن يقضي ما عليه أخذ من خطاياهم فطرحت عليه ، ثم طرح في النار0

ب‌-   الصيغة الثانية من الحوار التعليمي:
وهي تشبه الأولى غير أن المتعلمين هنا: لا جواب لديهم عند طرح السؤال عليهم ، فعندما يظهر للمربي عجزهم عن الجواب يشرح لهم الأمر الذي ريد تعليمهم إياه ، بعد أن يكون قد أثار شوقهم اليه، وبدا استعدادهم لتلقيه ووعيه وتتضح هذه الصيغة في هذا الحوار النبوي مع بعض الصحابة: عن أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: أتدرون ما الغيبة ؟ قالوا الله ورسوله أعلم وهذا الجواب يعني: لا علم لنا فنحن ننتظر العلم من الله ورسوله
فقال النبي صلى الله عليه وسلم : "ذكرك أخاك بما يكره"

ح‌-    الصيغة الثالثة ويمكن أن نطلق عليها اسم الحوار التنبيهي:
ويكون بتوجيه سؤال بقصد إثارة الاهتمام والشوق الى ما يراد تعليمه ويكون المخاطبون يعرفون شيئا عنه ، ولكن المربي يريد اعطاءهم معلومات جديدة عنه أو ايضاح أمور لا يعرفونها أو تصحيح معلوماتهم أو إزالة شكوكهم وارتيابهم0
ومثاله من القرآن : السؤال عن البعث في سورة ( النبأ)
مراحل الحوار التنبيهي :
اولا:التعريف بموضوع الحوار والتشويق اليه وإثارة الاهتمام وزجر لمكذبين وذلك في الآيات الخمس الاولى من سورة (النبأ).
ثانيا:عدد من الاسئلة جاءت على اسلوب الحوار البرهاني لتبرهن على أن خلق الكون والانسان بهذاالنظام المحفوف بالعناية الإٌلهية لم يكن عبثا ولا بد له من يوم يرجع فيه
إلى خالقه لينال جزاءه ويلقى حسابه .

ثالثا:وصف يوم القيامه والناروالطاغيين فيها ,والجنة والمتقين الفائزين بها .
رابعا:الدعوة الى المغزى العملي والمنهج السلوكي الذي يلزم عن الايمان بالله وباليوم الآخر
في قوله تعالى(ذلك اليوم الحق فمن شآء اتخذ الى ربه مآبا),وهكذا خيتم هذا الوصف الرائع
لذلك اليوم العظيم,بهذا الخطاب الرباني الموجه لجميع الناس ليبلغهم هذا الانذار الالهي.

الحوار التنبيهي النبوي :إتخذ النبي صلى الله عليه وسلم اسلو ب الحوار للتنبيه والتشويق
في مواقف كثيرة من اشهرها ما ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع.
فقد اراد ان ينبه المسلمين إلى حرمة الدماء والاموال والاعراض كحرمة شهر الحج
ويوم النحرفي قوله صلى الله عليه وسلم(فإن دماءكم, واموالكم ,وأعراضكم ,بينكم حرام
كحرمة يومكم هذا ,في شهركم هذا,في بلدكم هذا,ليبلغ الشاهد الغائب).

الفصل السادس:أهداف التربية بالحوار القرآني

إذا استقرأنا أكثر مواطن الحوار الواردة في القرآن والسنة وجدناها جميعا تشترك في هدف رئيسي,هو جذب الانتباه الى الهدف الاعتقادي ,أو التعبدي,أو السلوكيالذي وجد الحوار من اجل تحقيقه,لذلك سنعمل على استقراء اهم هذه الاهداف من النصوص القرآنية المعتمدة على الحوار,وذلك بتحليل جديد نبرز فيه أهمية هذه الاهداف.
أ-اهم اهداف الحوار الخطابي التعبدي :
1-الاستغراق في مناجاة الله تعالى واذكاء الشعور برحمته وعظمته وعنايته وبأنه وحده المستحق للعبادة,وذلك بإخلاص التوجه إليه بالدعاء والاستغفار قال تعالى(وقال ربكم ادعوني استجب لكم ان الذين يستكبرون عن عبادتي سيدخلون جهنم داخرين)
ويؤكد ذلك قو ل النبي صلى الله عليه وسلم(من لم يدع الله عز وجل غضب الله عليه)
والدعاء يمكن اعتباره لونا من الوان الحوار بين العبد وربه.
2-استمرار الصلة بالله وتريبة العواطف الربانية على ذلك:كما تدل عليه معاني سورةالفاتحة.
3-تربية خلق التفاؤل والثقة بالنفس والاعتزاز بالله ,وكلها اخلاق سامية تنتج عن الايمان الصحيح الذي يغذيه الدعاء المستمر , ودوام الصلة بالله عز وجل.
ثانيا:آداب الحوار التعبدي وشروطه :
لكي تتحقق اهداف الحوار التعبدي فلا بد له من  آداب وشروط يجب تحقيقها وهي :
1-حسن الظن بالله والثقة بإستجابته
2-عدم الدعاء بإثم أو معصيه
3-عدم الاستعجال بالاستجابة وعدم اليأس من رحمة الله.
4-إخلاص الخضوع لله تعالى والشعور بالعبودية له .
ثالثا:أهم اهداف الحوارالخطابي الموجه من الحق جل جلاله الى نبيه  صلى الله عليه وسلم :
1-    اشعاره مسؤولية التبليغ:وهي مهمته الاولى .
2-    تحديد طبيعة دعوته صل الله عليه وسلم وتسليته وإيقاظ عزيمته ليمضي في دعوته.
3-    الاجابة عن اسئلة السائلين.
4-    الرد على المشركين والمنافقين واهل الكتاب .

رابعا:اهم اهداف الحوار الموجه الى الذين آمنوا:
1-    دعوتهم الى ما يقوي ايمانهم.
2-    دعوتم الى تكوين المجتمع المسلم .
3-    الاستعانة بالصبر والصلاة.
4-    تهذيب الاخلاق .
5-    الدعوة الى السلم كافة .
6-    نهي المؤمنين عن الولاء لليهود والنصارى وتمثل في عدة نداءات قرآنية تحذر من الولاء لغير المؤمنين او طاعتهم.


خامسا: اهم اهداف الحوار الخطابي الموجه الى الناس :
1-    دعوة الناس الى تقوى الله عز وجل.
2-    البرهان على البعث.
3-    دعوة الناس الى عبادة الله وتوحيده.
4-    تحذير الناس من الغي والشرك بالله.


سادسا:اهم اهداف الحوار الخطابي التذكيري الموجه الى المؤمنين:

1-    تذكير المؤمنين بفضل الله في تأليف قلوبهم.
2-    تذكير المؤمنين بنصر الله لهم على الاحزاب المعارضين لهم.

سابعا: أهم أهداف الحوار التعريضي:
1-    التعريض بأعداء الدعوة الاسلامية.
2-    إيناس النبي وشد ازره.
3-    انطلاق الدعاة من مصدر قوة.

ثامنا:اهم اهداف الحواار الخطابي الموجه الى الانسان.
1-    تذكير الانسان بميزاته الانسانية.
2-    تذكير الانسان باخطائه ومعصيته.

تاسعا:اهم اهداف الحوار البرهاني
1-    البرهان على وجوب توحيد الله.
2-    البرهان على البعث والحساب .

عاشرا:أهم اهداف الحوار الوصفي .
1-    التعريف بأهم اسباب دخول النار .
2-    التخويف من عذاب النار.






حادي عشر: أهم أهداف الحوار القصصي القرآني:
ويمكن تقسيمها الى نوعين: أهداف فنية ، وأهداف توجيهية اعتقادية
أ‌-       الأهاف الفنية تتعلق بجو القصة والتشويق إلى متابعتها0
ب‌-   وأما الأهداف الإعتقادية والتوجيهية فهي أيضا على نوعين:
1-    أهداف اعتقادية تعمل على تربية العقيدة الصحيحة وبيان زيف العقائد الأخرى
2-    أهداف أخلاقية تعمل على الدعوة إلى مكارم الأخلاق والتحذير من مساوئها0


الفصل السابع
التحليل النفسي والآثار التربوية للحوارالقرآني

أولا- العوامل النفسية الوجدانية وتربيتها
       إن أسلوب الحوار القرآني والنبوي عمموما لايقوم على البرهان العقلي وحسب بل إن الأمر يبدأ من العلاقات الوجدانية ، خلافا للأساليب التربوية0
أ‌-       معنى العلاقة الوجدانية : لكي نفهم أثر العامل الوجداني الناتج عن الحوار القرآني ، يجب أن نعلم أن لكل تصرف أو سلوك يقوم به الانسان بطانة وجدانية ترافقه0فتكرار الإنفعال يعمل على ترسيخ أثر السلوك المرافق له إذ استوفى شروطه0 فإن كان سلوكا فكريا رسخ أثره في الذاكرة ، وإن كان سلوكا اجتماعيا تحول إلى عاطفة اجتماعية كالصداقة والأخوة في الله، وإن كان نشاطا روحيا تحول إلى عاطفة ربانية كالعبودية لله والشكر له0
         وهناك أمثلة كثيرة في القرآن والسنة توضح هذه العلاقه بصورة جلية0


ثانيا: العوامل العقلية وتربيتها:
ويتضح دور العوامل الغقلية في بعض أنواع الحوار، كالحوار البرهاني والتعليمي0 ويمكن تحليل العوامل العقلية إلى خبرات وعلاقات0 فتحليل أي مثال على الحوار البرهاني يؤدي بنا إلى الإستفادة من الخبرات الماضية والإعتماد عليها للتجاوب مع الحوار ، وهذه الخبرات تفيدنا في أن نعي أهمية العلاقات بين هذه المدركات 0

مراحل التربية العقلية بالحوار القرآني
1-    تكوين الخبرات
2-    البحث عن العلاقات
3-    تربية العقل على التفكير المنظم
4-    تربية الحواس
5-    تربية العقل على المحاكمة والاستدلال
6-    الأصول الفكرية التربوية في تربية العقل على الاستدلال
7-    تربية العقل على الاستدلال بالآثار التاريخية





وفي نهاية المطاف لايسعني سوى أن أقول أن الكتاب سلس ومشوق وممتع لما يحتويه من أساليب متنوعة وترتيب للموضوعات وتنظيم وتسلسل للأفكار0 كما تضمن الكتاب توجيهات رائعة لطرق الحوار حسب المنهج القرآني والنبوي ، أضف الى ذلك الشكل الخارجي وغلاف الكتاب قد تلون بألوان جذابة وهي دمج بين اللونين الأزرق والتركوازمما يضفي على القاريء مشاعر الهدوءوالراحة أثناء القراءة كما تضمن توثيقا وتدعيما للمعلومات بادراج المراجع والمصادر التي استقى منها الكاتب معلوماته
ولكن يفتقد الكتاب عنصر الاثاره لعدم تدعيمه بالصور أو الرسومات التي كان من الممكن أن تزيد في تشويق القاريء وجذب انتباهه ، إلا أن المحتوى في حد ذاته قيمة أدبية رائعة ويحوي معاني وأساسيات هامة في الحوار  ، ومن المهم جدا في حياتنا أن نحول كل مافي هذا الكتاب الى تطبيق و سلوكيات نسير على نهجه وفق المنهج القرآني0







 5 لغات لم تسمع عنها من قبل - منى سعد العصيمي

تقول اليونسكو إن هناك 6 آلاف لغة في العالم معرضة للانقراض، والغريب أن الكثير منها لا تزال مستخدمة من قبل الملايين، ولكننا هنا سنعرض عليك بعض اللغات المنقرضة أو التي لا يزال يستخدمها بضعة عشرات.








1 Sarsi

تعرف أيضاً باسم Sarcee، وهي لغة قبيلة T'ina Tsuu من الهنود الحمر، وعلى الرغم من إنهم يعيشون في جنوب كندا إلا أن نفس اللغة يتحدث بها الهنود الحمر الذين يسكنون جنوب الولايات المتحدة الأميركية، وطبقاً لآخر التقارير فلم يتبقى سوى 50 شخصاً يتحدثون هذه اللغة، وهي معرضة للانقراض قريباً جداً، خاصة وأن متحدثيها من كبار السن ولا يوجد أي كتابات خاصة باللغة.. فهي تنطق فقط. 


2 التوك بيسين

على الرغم من صغر حجم الجزر التي تتألف منها غينيا الجديدة إلا أنها تتحدث أكثر من 800 لغة مما يجعلها المكان الأكثر تنوعاً لغوياً في العالم، وهناك 3 لغات فقط تشتهر وسط هذا العدد المهول هي التوك بيسين، والكريول، والإنكليزية، أما ما يميز التوك بيسين عن غيرها من لغات العالم فهو تضمنها لعدد مهول من الضمائر الشخصية بعكس أي لغة أخرى. 


3 اللغة القوطية

هي واحدة من اللغات الجرمانية للفرع الشرقي من عائلة الهندو أوروبية، ولكنها لم تعد مستخدمة الآن، وكانت تمتلك نظام الكتابة الخاص بها والذي يبدو كحروف من اللغة اللاتينية واليونانية، وهناك العديد من الكتب المسجلة بهذه اللغة أشهرها الكتاب المقدس الذي تم ترجمته في القرن السادس. 


4 لغة الشونا

تمتلك عائلات النيجر والكونغو الكثير من اللغات التي قد يصل عددها إلى 1500، وأدى هذا العدد المهول إلى الاعتقاد بأن هذه المناطق هي المكان الذي نشأت فيه اللغة البشرية لأول مرة، يتحدث معظم سكان هذه المناطق اللغة السواحيلية كلغة ثانية أما اللغة الأساسية فهي الشونا والتي ينطق بها أكثر من 11 مليون شخص. 


5 اللغة البريطانية

نحن لا نتحدث عن اللغة الإنكليزية التي يتحدث بها الناس الذين يعيشون في بريطانيا العظمى، ولكننا نقصد اللغة السلتية التي يتحدث بها البريثونين وهم هؤلاء القوم الذين عاشوا في بريطانيا قبل وصول الأنغلو ساكسون، ومن ثم دخلت العديد من اللهجات الأخرى على اللغة الأصلية لتتحول وتبقى بالشكل الحالي الذي نعرفه.

المصدر/ http://www.ibtesama.com/vb/showthread-t_349602.html


No comments:

Post a Comment

Post a Comment